دافلون500-للدورة

أسباب اضطراب الدورة الشهرية | هل هناك أمل في الحمل

ما أسباب اضطراب الدورة الشهرية ! أكثر سؤال تطرحه النساء على طبيب أمراض النساء. تمر النساء بكثير من التغيرات النفسية والجسدية في فترات الحياة المختلفة، يصاحب هذه التغيرات اضطراب في الدورة الشهرية.

الدورة الشهرية هي مؤشر لما يحدث في جسم المرأة وصحتها العامة، فهل كل إضرابات الدورة الشهرية خطيرة؟ 

اضطراب الدورة الشهرية

أثناء الدورة الشهرية للمرأة يحدث 7 أشياء فى غاية الخطورة

مع كل دورة شهرية، يستعد الرحم لحدوث الحمل، عن طريق تغيرات كثيرة في الهرمونات إضافةً إلى زيادة سمك بطانة الرحم، في حال عدم حدوث حمل، يتغير مستوى الهرمونات في الجسم؛ مما يؤدي إلى هدم بطانة الرحم المتكونة وخروجها من الجسم على شكل الدورة الشهرية. 

حدوث أي خلل في النظام السابق يعرف باضطرابات الدورة الشهرية Menstrual disorders. 

تختلف أسباب اضطراب الدورة الشهرية حسب نوع المشكلة؛ إذ تشمل اضطرابات الدورة الشهرية أنواع مختلفة منها:

  • قلة أيام الطمث. 
  • متلازمة ما قبل الحيض (الأعراض التي تسبق الحيض). 
  • عدم انتظام موعد الدورة. 
  • زيادة كمية الدم المتدفق في أثناء الدورة. 
  • نقص كمية الدم المتدفق في أثناء الدورة. 
  • نزيف في غير موعد الدورة. 
  • ألم شديد في فترة الحيض. 

أسباب اضطراب الدورة الشهرية 

تختلف أسباب اضطراب الطمث على حسب نوع المشكلة الموجودة، بعض منها قد يكون نتيجة لتغيرات طبيعية، مثل الحمل والبعض الآخر نتيجة لوجود أمراض، مثل الالتهابات والصدمات النفسية، وبعض العلاجات الطبية.  

أسباب الدورة الشهرية الضعيفة 

  • سن اليأس، أو الفترة قبل انقطاع الطمث. 
  • قصور المبيض الأساسي (POI). 
  • اضطرابات الأكل (فقدان الشهية العصبي أو الشره المرضي). 
  • التمارين القاسية. 
  • مشاكل الغدة الدرقية
  • ارتفاع مستوى هرمون البرولاكتين. 
  • مرض السكري غير المنتظم. 
  • متلازمة كوشينغ، وهي مجموعة من الأعراض تظهر نتيجة ارتفاع مستويات هرمون الكورتيزول. 
  • وسائل منع الحمل الهرمونية، مثل حبوب منع الحمل. 
  • الحمل.
  • الرضاعة.
  • اللولب الرحمي. 
  • بعض الأدوية، مثل تلك المستخدمة لعلاج الصرع. 

أسباب الدورة الشهرية الغزيرة 

  • فترة المراهقة. 
  • متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (نزيف غير منتظم ولكن غزير). 
  • الأورام الليفية الرحمية. 
  • الأورام الحميدة في بطانة الرحم. 
  • اللولب غير الهرموني. 
  • بعض الأمراض الأخرى، مثل اضطرابات الصفائح الدموية. 
  • مضاعفات الإجهاض. 

أسباب حدوث ألم شديد في أثناء الدورة 

  • بطانة الرحم المهاجرة. 
  • دم غزير في أثناء الحيض. 
  • مرض التهاب الحوض. 

اضطرابات الدورة الشهرية النفسية 

أعراض الدورة الشهرية النفسية

أحد أنواع اضطرابات الدورة الشهرية، هو الاضطرابات النفسية المصاحبة لها. قد تحدث التغيرات النفسية قبل بداية الطمث، فتصبح جزء من متلازمة ما قبل الحيض. الاكتئاب والقلق ونوبات الهلع والتقلبات المزاجية، هي أشهر الأعراض النفسية التي تظهر على النساء. 

ليس ذلك فقط، فقد تأثر الصحة النفسية للمرأة على الدورة؛ إذ وجد أن النساء الذين يعانون اكتئاب وقلق مرضي، أكثر عرضة للإصابة باضطرابات الدورة الشهرية. 

اسباب اضطراب الدورة الشهرية عند البنات  

غالبًا ما تحدث تغيرات هرمونية كثيرة عند البنات في مراحل مختلفة من العمر، خاصة في بداية سن البلوغ؛ مما يؤدي إلى إضطرابات في الدورة الشهرية. نقص كمية الدم وتأخر الدورة عن موعدها، هي أشهر أعراض اضطراب الطمث عند البنات.

أسباب اضطراب الدورة الشهرية عند البنات 

  • تغير في مستوى الهرمونات في الجسم. 
  • مشاكل في التبويض. 
  • اضطرابات الغدة الدرقية. 
  • السمنة المفرطة. 
  • التمارين الشاقة. 
  • بعض العيوب الخلقية في الجهاز التناسلي. 

اسباب اضطراب الدورة الشهرية في سن الاربعين 

سن الأربعين، هو سن ما قبل سن اليأس، وفي بعض الأحيان، قد يبدأ سن اليأس مبكراً في عمر الأربعين عام؛ لذلك من الطبيعي حدوث تغيرات في طبيعة الدورة الشهرية لدى المرأة. 

أسباب اضطراب الدورة الشهرية في سن الأربعين  

  • قصور المبيض الأساسي (POI)، تتوقف المبايض عن التبويض بانتظام. 
  • نقص في إفراز بعض الهرمونات، مثل هرمون الأستروجين، والبروجيسترون، والهرمون المنشط للحوصلة.
  • مشاكل التغذية، مثل فقد الشهية.
  • بعض الأورام التي تفرز الاستروجين، مثل أورام المبيض. 
  • بعض الأمراض، مثل اللوكيميا، وأمراض الصفائح الدموية. 

قد يكون اضطراب الدورة الشهرية في سن الأربعين، ما هو إلا سن اليأس المبكر، الذي يحدث نتيجة لعدة عوامل منها 

  • العمليات الجراحية في المبايض، مثل إزالة المبيض. 
  • التدخين. 
  • أحد الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي للأورام، مثل أورام الثدي
  • السمنة المفرطة. 

أسباب تغير موعد الدورة الشهرية 

بالتأكيد تأخر الدورة الشهرية عن موعدها أمر مزعج وقد تشعر النساء بالقلق بسبب ذلك، لكن القلق قد يزيد الأمر سوء. 

أشهر أسباب تأخر الدورة عن موعدها 

  • الرضاعة. 
  • الحمل
  • استخدام حبوب منع الحمل. 
  • فترة ما قبل سن اليأس.
  • الضغوطات النفسية والقلق. 
  • بعض الأمراض البسيطة، مثل نزلات البرد والأنفلونزا. 

قد تلاحظ المرأة ايضًا أن موعد الحيض مختلف، ولكن هذه المرة قبل الموعد المتوقع يمكن أن يحدث ذلك نتيجة

  • التغيرات النفسية.
  • استخدام حبوب منع الحمل. 
  • أمراض المبيض، مثل تكيس المبيض.

لتحديد ما إذا كان هناك اختلاف في موعد الدورة الشهرية ومحاولة الوصول إلى أسباب اضطراب الدورة الشهرية ، يفضل تدوين بعض الملاحظات ومتابعة الدورة الشهر على مدار 3 أشهر، يمكن ذلك عن طريق

  • تدوين تاريخ أول يوم في الدورة الشهرية. 
  • تدوين عدد الأيام التي يستمر فيها النزيف. 
  • تدوين أي أعراض أخرى تصاحب النزيف، مثل الم شديد في البطن، أو التغييرات المزاجية. 
  • ملاحظة كمية الدم المتدفق في أثناء كل دورة شهرية. 

أضرار عدم انتظام الدورة الشهرية

في بعض الأحيان، قد يكون عدم انتظام الدورة مؤشر لوجود أمراض اخرى، مثل أمراض الغدة الدرقية، التي قد تؤثر على الجسم وتسبب عديد من المشاكل، في حال عدم تلقي العلاج اللازم، أي إنه في هذه الحالة عدم انتظام الدورة الشهرية ليس هو المشكلة بل الأمراض المسببة له.

إضافة الى ذلك، قد تحدث بعض المضاعفات مثل

  • فقر الدم نتيجة النزف المتكرر. 
  • مشاكل في الخصوبة، وصعوبة في الحمل.
  • زيادة فرصة حدوث حمل خارج الرحم. 
  • آثار جانبية للعلاجات المستخدمة في علاج اضطراب الدورة الشهرية. 

اضطراب الدورة الشهرية والحمل 

هل يمكن حدوث حمل مع عدم انتظام الدورة الشهرية؟

بالتأكيد يمكن، لا يُعبر اضطراب الدورة الشهرية على نقص خصوبة المرأة. اضطراب الدورة الشهرية يجعل متابعة التبويض أمر صعب ولكن ليس مستحيل. 

الأمر المقلق، هو عدم انتظام الدورة الشهرية بسبب مشاكل في التبويض، مثل نتيجة أورام المبايض؛ مما يجعل فرص حدوث الحمل أقل من الطبيعي، ولكن مشاكل التبويض تمثل ٣٠٪؜ من أسباب اضطراب الدورة الشهرية .

يُفضل استشارة الطبيب للتأكد من أن أسباب اضطراب الدورة الشهرية ليست بسبب مشاكل في المبيض، ومتابعة التبويض، وأخذ العلاجات اللازمة. 

متى تذهب إلى الطبيب 

في أغلب الأحيان، يتحسن اضطراب الدورة الشهرية مع مرور الوقت، إلا إنه يفضل زيارة الطبيب في الحالات التالية؛ وذلك للتعرف على أسباب اضطراب الدورة الشهرية المرضية وعلاجها 

  • تأخر الدورة الشهرية لمدة 3 أشهر متواصلة. 
  • تقارب بين موعد حدوث الطمث (مرتين أو أكثر في خلال 21 يوم).
  • استمرار النزيف لمدة أكثر من أسبوع كل مرة. 
  • ظهور أعراض أخرى، مثل ظهور شعر في أماكن مختلفة من الجسم، زيادة مفاجئة في الوزن. 

تشخيص اضطراب الدورة الشهرية  

يبدأ تشخيص اضطراب الدورة الشهرية من التاريخ المرضي للمريضة، فيبدأ الطبيب بالسؤال عن أي أعراض تصاحب اضطراب الدورة الشهرية، وبعض المعلومات عن آخر دورة شهرية، مثل تاريخها ومقدار تدفق الدم. 

قد يحتاج الطبيب إلى إجراء بعض الفحوصات مثل

  • صورة دم كاملة. 
  • تحليل الهرمونات في الدم. 
  • أشعة تلفزيونية على الحوض، للتعرف على أسباب اضطراب الدورة الشهرية . 
  • أشعة رنين مغناطيسي. 
  • منظار الرحم. 

الخلاصة  

اضطراب الدورة الشهرية، هو حدوث خلل في طبيعة الطمث عند المرأة، مثل زيادة كمية الدم أو نقصه، أو تغير موعد الدورة. 

أسباب اضطراب الدورة الشهرية كثيرة أهمها

  • بعض الأمراض، مثل مشاكل الغدة الدرقية. 
  • طرق منع الحمل المختلفة. 
  • الفترة التي تسبق سن اليأس. 
  • الرضاعة الطبيعية. 

من الطبيعي أن يحدث اضطراب في الدورة الشهرية في فترة المراهقة وفي سن 40، نتيجة لاختلاف في مستويات الهرمونات. عدم انتظام الطمث لا يمنع حدوث الحمل، ولكن يقلل من فرص الحمل. 

يجب زيارة الطبيب لتحديد سبب اضطراب الطمث وتلقي العلاج المناسب، خاصة إذا كان هناك أعراض أخرى مع اضطراب الدورة، مثل ظهور شعر زائد في أماكن مختلفة من الجسم.

المصادر 

بقلم د. ساره محمد حسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *