أورام جدار القفص الصدري

شكل قفصي الصدري غريب! أورام جدار القفص الصدري

أشعر أن شكل قفصي الصدري غريب مما يفقدني الثقة في نفسي وأرفض نزول البحر مع اصدقائي؛ أشعر بالقلق هل أعاني من أورام جدار القفص الصدري ؟

يتكون القفص الصدري من الضلوع وعظمة القص بالإضافة للفقرات الصدرية من العمود الفقري ويلعب دورا هاما في حماية الأعضاء الحيوية للإنسان كالقلب و الرئتين.

 أنواع أورام جدار القفص الصدري 

كغيره من أعضاء الجسم، القفص الصدري معرض لأن يصاب بأورام وأمراض مختلفة قد تؤثر على شكل القفص الصدري وكذلك قد تؤثر على الأعضاء الحيوية الموجودة بداخله.

تختلف هذه الأورام في أعراضها وكذلك في تأثيرها على صحة المريض و قابليتها للعلاج.

تنقسم أورام جدار القفص الصدري كغيرها من الأورام إلى نوعين:

أورام القفص الصدري حميدة

لحسن الحظ تمثل الأورام الحميدة معظم أورام القفص الصدري ومن أمثلتها : الورم الغضروفي.

الورم الغضروفي

يعد الورم الغضروفي أحد أكثر أورام جدار القفص الصدري الحميدة انتشارا و التي تؤدي إلى تغيير شكل جهاز جدار القفص الصدري و قد ينتج عنها ضيق في التنفس و تقليل حركة الرئة.

الورم الغضروفي يشبه في مظهره الخارجي أورام القفص الصدري الأخرى والتي قد تكون خبيثة ولذلك يجب إجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من نوع الورم لتحديد خطة العلاج. 

أورام القفص الصدري الخبيثة

تعد الساركوما أحد أشهر الأورام الخبيثة التي تصيب القفص الصدري والتي لها أعراض تشبه أعراض الورم الغضروفي ولكنها تعد أكثر خطورة على صحة المريض من الورم الغضروفي

أعراض أورام جدار القفص الصدري

قد تتشابه أعراض أورام القفص الصدري الحميدة والخبيثة ومن أهم هذه الأعراض:

  • انتفاخ في جدار القفص الصدري.
  • انتفاخ تحت الثدي الأيمن أو الأيسر
  • تورم
  • ألم في الصدر
  • ضمور عضلات الصدر
  • ضعف حركة القفص الصدري

أمراض تشبه أعراض أورام جدار القفص الصدري 

في كثير من الأحيان يختلط الأمر على المريض، وتذهب به الظنون إلى أنه يعاني من ورم في القفص الصدري، ويكون الأمر أقل خطورة من ذلك.

في واقع الأمر قد يعاني الإنسان من بعض الأمراض الأخرى التي تشبه أورام جدار القفص الصدري أو يكون شكل القفص الصدري مختلفا بصورة طبيعية كأختلاف البشر في حجم الأنف مثلا. ومن هذه الأمراض:

أعراض التهاب عضلات القفص الصدري

الإلتهاب العضلي في القفص الصدري مرض شائع وقد يتشابه مع أعراض أورام جدار القفص الصدري حيث يعاني المريض فيه مما يلي:

  • ألم شديد في جدار القفص الصدري
  • ضعف في حركة القفص الصدري 
  • صعوبة في التنفس 

لذلك يجب إجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من أن أعراض التهاب عضلات القفص الصدري ليست جزء من أعراض أورام القفص الصدري.

ألم النتوء الخنجري

قد يعاني المريض من ألم في النتوء الخنجري والذي قد يتشابه مع أعراض أورام جدار القفص الصدري ، ومن أسباب ألم النتوء الخنجري:

  • التهاب النتوء الخنجري
  • بروز و كسر بالنتوء الخنجري 
  • الصدمات الخفيفة المتكررة

قد يحدث في بعض الحالات النادرة التهاب وبروز في النتوء الخنجري لعظمة القص بسبب طبيعة العمل لبعض الأشخاص كعمل صانع الأحذية والذي يتسبب في تشوه والتهاب النتوء الخنجري.

بروز عظمة أعلى القفص الصدري

في بعض الأحيان قد يحدث بروز ضلع في القفص الصدري للمريض، في أغلب الأحيان يكون هذا البروز بلا أي أعراض تذكر على المريض ولكنه يشبه أورام جدار القفص الصدري.

في كثير من الأحيان يشتكي المريض من وجود انتفاخ فوق القفص الصدري الأيسر أو الأيمن فقط.

قد يؤثر بروز ضلع في القفص الصدري على المريض في أحيان قليلة على المريض، ويكون ذلك في صورة تنميل في الذراع نتيجة الضغط على الأوعية الدموية المغذية له.

طقطقة عظام القفص الصدري

في بعض الأحيان قد يحدث طقطقة في عظام القفص الصدري والذي قد يكون بلا مرض عضوي وخاصة إذا كان غير مصحوب بألم أو تورم في جدار القفص الصدري.

في كثير من الأحيان يظن المريض أن هذه الطقطقة من أعراض أورام جدار القفص الصدري ولكن ذلك غير صحيح في أغلب الأحيان.

ومن أسباب حدوث طقطقة في عظام القفص الصدري التي تستدعي استشارة الطبيب وتكون مصحوبة بأعراض اخرى:

  • كسر في عظمة القص (يصاحبه ألم وتورم)
  • التشنج العضلي
  • التهاب الغضاريف
  • تكلس الغضاريف
  • التوتر العصبي 

عظام القفص الصدري غير متساوية

في بعض الأحيان قد تكون شكوى المريض في صورة وجود عدم تساوي بين شقي القفص الصدري فقد يظن المريض أنه بسبب أورام جدار القفص الصدري.

قد يحدث ذلك بسبب العديد من الأمراض ومنها:

  • عيب خلقي في تكوين عضلات القفص الصدري.
  • انحناء العمود الفقري.
  • بروز عظمة القص.

متى تستشير الطبيب

تعد استشارة الطبيب أمرا لا غنى عنه في حالة الشكوى من أورام جدار القفص الصدري حيث أن هذه الأعراض غير كافية لتشخيص سبب الورم و قد تكون خادعة في كثير من الأحيان.

 سيحتاج الطبيب لإجراء الفحوصات اللازمة للوصول إلى التشخيص الصحيح ومعرفة هل هذه الأورام أولية أم أنها ناتجة عن انتشار من مصدر أخر في حالة الأورام الخبيثة.

وكذلك ستساعد على معرفة مدى تأثير الورم على أعضاء الجسم الداخلية ومن هذه الفحوصات:

  • أشعة اكس 
  • أشعة مقطعية ورنين مغناطيسي.

قد تساعد الأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي على الصدر في تشخيص انتشار الورم إلى الأعضاء الداخلية في القفص الصدري.

تضخم الغدد الليمفاوية في القفص الصدري

الأشعة التشخيصية تلعب دورا هاما في تشخيص تضخم الغدد الليمفاوية في القفص الصدري والتي قد تكون مؤشرا للعديد من الأمراض التي منها أورام جدار القفص الصدري .

قد يحدث تضخم في الغدد الليمفاوية في القفص الصدري للعديد من الأسباب، ومنها:

  • الالتهاب الرئوي
  • سرطان الرئة
  • سرطان الثدي
  • سرطان الغدة الدرقية
  • سرطان المريء

قد تضغط الغدد الليمفاوية المتضخمة على الأعضاء الداخلية في القفص الصدري وتسبب صعوبة في التنفس وصعوبة في البلع.

  • أخذ عينة من الورم 

وتعد العينة أهم وأكثر الفحوصات دقة حيث تستطيع التفرقة بين أنواع أورام جدار القفص الصدري بفاعلية كبيرة من خلال تحليلها تحت الميكروسكوب و تحديد شكل الخلايا المكونة للورم.

الخلاصة

أورام جدار القفص الصدري منها ما هو حميد ومنها ما هو خبيث، من أهم أعراضها انتفاخ القفص الصدري وضعف حركة عضلات القفص الصدري ووجود ألم في القفص الصدري.

يوجد بعض الحالات التي قد تشبه أورام القفص الصدري مثل التهاب عضلات الصدر، بروز النتوء الخنجري، والحالات التي تكون فيها عظام القفص الصدري غير متساوية.

يجب استشارة الطبيب لإجراء الفحوصات اللازمة للوصول إلى تشخيص حالتك والحصول على العلاج المناسب في كل حالة.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دليل الوصول إلى الوزن المثالي باتباع النصائح والأرقام الطبية.

أحصل عليه مجانًا من الصحة أونلاين  

لقد اشتركت بنجاح في قائمتنا البريدية.

محاولات اشتراك كثيرة جدًا لعنوان البريد الإلكتروني هذا.