حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى | أسبابه وعلاجه

بعد مشاركة الأخبار السارة مع أصدقائك و أقربائك، يبدأ حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى بإزعاجك، مع شعورك شبه المستمر بعدم الراحة.

وقد يكون السؤال الأول الذي يخطر ببالكِ هو كيف يمكن إيقافه؟ وتتساءلين أيضًا عما إذا كانت العلاجات آمنة لطفلِك.

لذا، لنتعرف على أسباب الحموضة المعوية أثناء الحمل، وما يمكنك فعله حيال ذلك، فيما يلي.

أسباب حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى

حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى

الحموضة المعوية هي ألم حارق في الحلق أو الصدر، خلف عظم القص، ناتج عن خروج حمض المعدة إلى المريء (الأنبوب الذي يربط فمك ومعدتك) فيهيج بطانته.

عندما يكون لديكِ حرقة في المعدة، أو ارتجاع حمضي، ترتخي العضلة السفلية للمرئ (LES) بدرجة كافية للسماح لحمض المعدة بالارتفاع إلى المريء؛ ما يسبب الألم والحموضة في منطقة الصدر. 

يمكن أن يكون سبب حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى:

  •  تناول وجبة كبيرة.
  •  تناول الأطعمة الغنية بالدهون.
  •  تناول الشوكولاتة أو النعناع.
  •  شرب عصير الفاكهة أو المشروبات المحتوية على الكافيين (القهوة ،الشاي ،مشروبات الكولا).
  •  القيام بنشاط بدني بعد الأكل بفترة وجيزة.
  •  الاستلقاء مباشرةً بعد الأكل.
  •  الشعور بالقلق.

لذا، من الجيد ملاحظة الأطعمة أو المشروبات أو الأنشطة المعينة التي تسبب لكِ حرقان وألم في المعدة أثناء الحمل.

 متى يبدأ حرقان الحمل

أثناء الحمل، تحدث تغيرات هرمونية، ويمكن أن تسبب هرمونات الحمل ارتخاءًا في الصمام الموجود بين المعدة والمريء بصورة متكررة؛ نتيجةً لذلك تتسرب مرة أخرى مزيد من أحماض المعدة إلى المرئ، خاصةً عند الاستلقاء أو بعد تناول وجبة كبيرة.

ويمكن أن يحدث حرقان الحمل خلال:

الثلث الأول من الحمل

خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، تدفع عضلات المريء الطعام ببطء أكثر إلى المعدة، وتستغرق معدتك وقتًا أطول لتفريغها.

يمنح هذا جسمك وقتًا أطول لامتصاص العناصر الغذائية للجنين، ولكنه قد يؤدي أيضًا إلى ألم المعدة عند الحامل في الشهر الأول.

الثلث الثاني والثالث من الحمل

عندما ينمو جنينك خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل، ويتوسع الرحم لاستيعاب هذا النمو، فإن معدتك تتعرض لضغط أكبر، ويؤدي ذلك أيضًا إلى دفع الطعام والحمض إلى المريء مسببًا؛ حرقة المعدة عند الحامل في الشهر الثالث.

ومع ذلك ، نجد أن كل امرأة مختلفة، كونكِ حاملًا لا يعني بالضرورة أنك ستعانين من حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى، يعتمد ذلك على عدة عوامل كما أوضحنا سابقًا.

حرقان المعدة للحامل وجنس الجنين

ربما سمعتِ أن تكرار حدوث حرقة المعدة أثناء الحمل قد تشير إلى أن طفلك الصغير لديه رأس مليء بالشعر.

و يُعتقد لدى كثير من النساء خاصةً كبار السن منهن، أن حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى قد يكون دليلًا على جنس المولود.

يذهب البعض للاعتقاد أن سبب ذلك يرجع لكون شعر الجنين وهي أنثى هو من يسبب الحموضة أو هكذا تقول الأساطير.

نظرت إحدى الدراسات في حرقة المعدة وحجم شعر الأطفال حديثي الولادة، واكتشف الباحثون أن أولئك اللاتي عانين من الحموضة الشديدة يمِلن أيضًا إلى إنجاب أطفال لديهم كثير من الشعر، و ما لم يروه هو وجود علاقة بين الإصابة بحرقة شديدة وجنس الطفل.

لذا، ربما يحدث أن ظهور حرقة المعدة أثناء الحمل مرتبط بكثافة شعر الجنين. لكن، بلا شك لا يوجد دليل علمي على تحديد جنس الجنين ذكر أو أنثى.

علاج حرقة المعدة للحامل في المنزل

حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى

عادةً ما يتضمن تخفيف حرقة المعدة أثناء الحمل بعض الصواب والخطأ.

إذا كانت الأعراض خفيفة، فمن الممكن أن تساعد التغييرات في نظامك الغذائي أو نمط حياتك على تقليل حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى، وهي أكثر الطرق أمانًا للأم والطفل.

نصائح لتخفيف حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى بالمنزل

  • الحليب الدافئ مع العسل يهدئ معدتك ويقلل من أعراض الحرقة.
  •  تناول وجبات أصغر.
  •  تجنب الأكل قبل النوم مباشرة.
  •  تجنب الأطعمة والمشروبات التي تسبب لك حرقة المعدة، مثل: (الشوكولاتة- الأطعمة الدهنية- الأطعمة الحارة- الأطعمة الحمضية، مثل: الفواكه الحمضية، والمواد التي أساسها الطماطم- المشروبات الغازية).
  •  عدم شرب الكثير من القهوة في نهاية اليوم.
  •  تجنب الأكل والشرب في نفس الوقت، مما قد يجعل معدتكِ ممتلئة أكثر.
  •  الجلوس بشكل مستقيم أثناء الأكل، وعدم الاستلقاء بعد الأكل.
  •  مضغ العلكة؛ إذ يؤدي ذلك إلى إفراز المزيد من اللعاب للمساعدة في معادلة الحمض.
  •  منع التدخين.
  •  رفع رأس سريرك بمقدار 10 إلى 15 سم، أو يمكن باستخدام الوسائد.
  •  ارتداء ملابس مريحة، بدلًا من الملابس الضيقة.
  • تناول الطعام ببطء مع المضغ جيدًا.
  • نامي على جانبك الأيسر (الاستلقاء على جانبك الأيمن سيضع معدتك أعلى من المريء؛ مما قد يؤدي إلى حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى).

إذا لم يساعد النظام الغذائي وتغيير نمط الحياة على تهدئة حرقة المعدة، أو إذا كانت الأعراض أكثر حدة، فقد يقترح طبيبك تناول دواء يعالج حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى، وآمن للاستخدام أثناء الحمل.

يمكن للأدوية أن تعادل الأحماض في معدتك، وتقلل من كمية الحمض التي تفرزها معدتك وتوقف ارتفاع الحمض إلى المريء.

تشمل أيضًا خيارات الطب البديل الوخز بالإبر وأساليب الاسترخاء، مثل: استرخاء العضلات التدريجي أو اليوجا أو التخيل الموجه، استشيري طبيبك دائمًا قبل تجربة العلاجات الجديدة.

متى تنتهي الحموضة عند الحامل

*** ******************************************* ******************************************* ******************************************* ***** المنتج يتم شحنه من السعوديه

تتفاقم الحموضة المعوية مع تقدم الحمل ويبدأ الجنين في ملء الرحم بالكامل، يمكن أن يتسبب ذلك في ضغط الرحم على المعدة ودفع محتوياته إلى أعلى المريء.

لا يعني المعاناة من الحموضة المعوية أثناء الحمل، أنك ستكونين أكثر عرضة لها بعد انتهاء فترة الحمل.

حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى يحدث بسبب هرمون البروجسترون، والتغيرات الجسمانية التي تظهر تكون تبعًا للتغيرات الهرمونية المصاحبة للحمل. لذا، عندما يزول السبب ينتهي العرَض، أي عندما تنتهي فترة حملك، ينتهي بذلك سبب حرقة المعدة أيضًا.

 الخلاصة 

يُزعج حرقان المعدة للحامل في الشهور الاولى كثير من الحوامل، لا يوجد ما يستدعي القلق فهو أمرٌ شائع أثناء الحمل، وعادةً ما يستجيب للعلاج في المنزل، يمكن أن تساعد أيضًا التغيير في السلوكيات والعادات اليومية، مثل: تجنب بعض الأطعمة، وفقدان الوزن، في تقليل المشكلة.

وإذا لم تساعد العلاجات المنزلية في تخفيف الأعراض، تتوفر بعض الأدوية لعلاج الحموضة والآمنة للاستخدام أثناء الحمل، مثل: مضادات الحموضة وغيرها، لكن، تحدثي إلى طبيبك قبل استخدام أي نوع من الأدوية.

 المصادر

بقلم/ د.مـهـا جمـال

عن محررين الصحة أونلاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *