علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية

حامل في أول شهور، وأعاني من نزول الدورة الشهرية. فهل تُعد هذه دورة شهرية؟ وماهي علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية؟ وهل يستمر الحمل مع هذا النزيف؟

ماهي اعراض الحمل مع نزول الدورة الشهرية؟

 

لا يُعد نزول الدم أو النزيف في أثناء الحمل دورة شهرية، لكنه يُعد نزيفا بسبب انغراس البويضة داخل الرحم، ويُسمى بنزيف الحمل، ولكن لم يتوصل العلماء إلى السبب الأساسي لهذا النزيف.

لا يوجد ما يُسمى بـ علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية؛ إذ يُعد انقطاع الدورة الشهرية المنتظمة أهم علامة للحمل.

لا تختلف علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية أو ما يُسمى بنزيف الحمل عن علامات الحمل الطبيعي، ومن أهم علامات الحمل المبكر:

  • انقطاع الدورة الشهرية

علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية

يُعد انقطاع الدورة الشهرية من أهم علامات الحمل المبكر، ولكن إذا كانت الدورة الشهرية لديكِ غير منتظمة فقد يكون هناك أسبابا أخرى لانقطاعها أو تأخرها.

  • غضاضة وانتفاخ الصدر

التغيرات التي تحدث في مستوى الهرمونات في الجسم تسبب عدم الارتياح وغضاضة الصدر والشعور بالألم، ولكن بعد مرور عدة أسابيع تنتهي كل هذه الأعراض؛ بسبب تأقلم الجسم على هذه التغيرات.

  • الشعور بالغثيان

الشعور بالغثيان في أول الحمل غير معلوم السبب، ولكن تثبت بعض الأبحاث العلمية وجود دور مهم لتغيرات الهرمونات في الجسم.

غالبا يكون الشعور بالغثيان في الصباح، وتستمر هذه العلامة لمدة شهر من الحمل، وتعاني كثير من النساء من مشكلة الغثيان، ولكن هناك أخريات ليست لديهن هذه العلامة إطلاقا.

  • زيادة التبول

يسبب الحمل زيادة كمية الدم في الجسم؛ مما يجعل الكلى تزيد من إنتاج السوائل؛ ومن ثم سرعة امتلاء المثانة البولية وكثرة التبول.

  • الشعور بالإعياء

التغير في مستوى الهرمونات ومنها زيادة هرمون البروجسترون، وهو هرمون الحمل الذي يجعلك تشعرين بالنعاس في معظم الوقت.

  • تقلبات المزاج

يُعد السبب الأساسي لتقلبات المزاج هو التغير في مستوى الهرمونات بالجسم.

  • التطبل

الشعور بالتطبل في بداية الحمل يشبه إلى حد كبير التطبل الذي يحدث مع انتظار الدورة الشهرية، ويسببه التغير في مستوى الهرمونات.

  • نزيف الحمل

علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية

النزيف الناتج عن انغراس البويضة داخل الرحم، أو ما يُسمى بنزيف الحمل يُعد من علامات الحمل الأولى، ولا يشكل أي خطر على الأم أو الجنين.

  • تشنجات

بعض النساء يشعرن في بداية الحمل ببعض التشنجات والتقلصات في الرحم، وهو أمر طبيعي.

  • إمساك

يحدث الإمساك؛ بسبب بطء حركة الأمعاء الناتجة عن تغير مستوى الهرمونات بالجسم.

  • الإعراض عن الطعام

ترجع هذه العلامة من علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية إلى التغير في مستوى الهرمونات بالجسم، مثل: ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون.

  • احتقان الأنف

تغير مستوى الهرمونات مع زيادة تدفق الدم؛ يسبب انتفاخ الأغشية المخاطية، ويجعلها تنزف بسهولة، كما يزيد من سيلان الأنف.

  • ارتفاع حرارة الجسم

ارتفاع حرارة الجسم يُعد من علامات الحمل المبكره؛ لذا عليكِ شرب كثير من المياه للتغلب على هذا العرض.

  • زيادة ضربات القلب

يزداد معدل ضربات القلب في بداية الحمل؛ بسبب التغير في مستوى الهرمونات بالجسم.

جدير بالذكر أن كل هذه العلامات من الممكن أن تحدث في حالة عدم وجود حمل، ويكون السبب هو اقتراب الدورة الشهرية مثلا أو الدخول في أحد الأمراض، كما أنه من الممكن أن يحدث الحمل دون هذه العلامات. أدق علامة للحمل هي إجراء تحليل الحمل المنزلي أو إجراء تحليل الدم في المعمل.

الفرق بين دم الحيض والدم المصاحب للحمل

علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية

تختلف كمية وشكل الدم من امرأة لأخرى، ولكن هناك بعض الفروقات التي يمكنكِ معرفة نوع الدم من خلالها، ومن أهمها:

  • اللون

بالنسبة لدم الدورة الشهرية فإن كل امرأة تعرف شكل الدم المعتاد لديها، سواء كان الدم خفيفا أو ثقيلا.

دم الحمل أو الدم الناتج عن انغراس البويضة داخل الرحم يكون لونه بين الزهري الفاتح إلى البني الداكن.

  • التجلط

غالبا توجد تجلطات في دم الدورة الشهرية حتى لو بكمية قليلة، أما بالنسبة لدم الحمل فلا توجد به أي تجلطات.

  • الكمية

كمية دم الدورة الشهرية تكون أكثر بكثير من دم الحمل؛ إذ تُعد الدورة الشهرية من أنواع النزيف، أما دم الحمل فإنه ينزل بكمية قليلة جدا. دم الحمل يكون في شكل نقاط على الملابس الداخلية فقط؛ لصغر كميته.

  • الفترة

يستمر دم الحمل لفترة بين ساعتين إلى ثلاثة أيام كاملة، ولكن إذا كانت الدورة الشهرية لديكِ مدتها قصيرة أقل من ثلاثة أيام، فعليكِ التفرقة عن طريق اللون، والكمية، ووجود التجلطات.

  • الألم

تختلف آلام دم الحمل عن آلام الدورة الشهرية إذ تكون خفيفة جدا أو متوسطة، ولا تصل إلى درجة آلام الدورة الشهرية.

أسباب الحمل مع نزول الدورة الشهرية

هناك بعض الأسباب التي تفسر وجود النزيف في أثناء الحمل، منها الأسباب العادية ومنها الأسباب التي تشير إلى وجود خطر على الجنين.

الأسباب العادية للنزيف في أثناء الحمل

  • بعد الإخصاب بحوالي ٦ إلى ١٢ يوم يتم انغراس البويضة داخل الرحم؛ مما يؤدي إلى تمزق بعض الأوعية الدموية، وبالتالي وجود النزيف بشكل خفيف جدا على هيئة نقاط، وهو ما يُطلق عليه علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية.
  • بعد اختبار مسحة عنق الرحم.
  • بعد أو أثناء الكشف المهبلي.
  • بعد الجماع.

الأسباب التي تشكل خطرا على الجنين

  • وجود العدوى.
  • مشاكل في المشيمة.
  • الإجهاض.
  • الحمل خارج الرحم.

متى استشير الطبيب؟

هناك بعض العلامات التي عند ظهورها عليكِ الذهاب إلى الطبيب مباشرةً، ومن أهمها:

  • الحاجة إلى تغيير الفوطة الصحية كل ساعة.
  • في حالة أن الدم يشبه دم الدورة الشهرية في الكمية، أو اللون، أو وجود التجلطات.
  • وجود التشنجات بشكل شديد.
  • الشعور بالدوخة.
  • خروج أنسجة من المهبل.
  • النزيف في أي وقت بعد الثلث الأول من الحمل

الخلاصة

لا تختلف علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية عن علامات الحمل الطبيعي، ومن أهم العلامات: انقطاع الدورة الشهرية، ووجود آلام وغضاضة الصدر، وزيادة التبول، والشعور بالغثيان والإعياء.

من الممكن أن تظهر كل هذه العلامات لأسباب أخرى غير الحمل؛ لذا عليكِ التأكد من وجود الحمل عن طريق إجراء تحليل الحمل المنزلي أو تحليل الدم.

نزيف الحمل يُعد أمرا طبيعيا، ويمكنك التفرقة بينه وبين الدورة الشهرية عن طريق الكمية واللون، ووجود التجلطات، والألم المصاحب له.

لا يوجد ما يُسمى بـ علامات الحمل مع نزول الدورة الشهرية؛ إذ يُعد انقطاع الدورة الشهرية أهم علامة لوجود الحمل.

يظهر نزيف الحمل على هيئة نقاط على الملابس الداخلية، ويكون لونه بين الزهري الداكن إلى البني الداكن، وليس معه أي تجلطات.

المصادر

بقلم د.هدى ابراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دليل الوصول إلى الوزن المثالي باتباع النصائح والأرقام الطبية.

أحصل عليه مجانًا من الصحة أونلاين  

لقد اشتركت بنجاح في قائمتنا البريدية.

محاولات اشتراك كثيرة جدًا لعنوان البريد الإلكتروني هذا.