فوائد خل التفاح للبواسير

تسبب البواسير بأنواعها المختلفة عديد من المشاكل التي تسبب الإزعاج للمريض، مثل: الحكة والنزيف، والألم، وعدم الارتياح عموما.

تُستخدم عديد من الطرق الطبيعية في علاج البواسير، ومن المواد المستخدمة خل التفاح. فما هي فوائد خل التفاح للبواسير؟ وما هي أضراره؟ وكيف يمكن استخدامه؟

فوائد خل التفاح للبواسير:

فوائد خل التفاح للبواسير

البواسير هي انتفاخ وتمدد الأوردة الدموية في منطقة الشرج والمستقيم، وغالبا تحدث نتيجة الضغط الزائد على هذه المنطقة.

يمكنك التغلب على بعضاعراض البواسير الخارجية أو الداخلية باستخدام الطرق الطبيعية في المنزل، ومنها استخدام خل التفاح.

مكونات خل التفاح:

ينتج خل التفاح من تخمير السكر الموجود في التفاح؛ إذ يتم تحويل السكر إلى حمض الأسيتيك الذي يُعد المادة الفعالة في خل التفاح.

  • يعمل حمض الأسيتيك على تضييق الأوردة الدموية؛ وبالتالي عدم انتفاخها وامتلائها بالدم، وعدم الشعور بالألم والحكة.
  • كما يعمل خل التفاح كمضاد للبكتيريا، التي تُعد سببا مهما للآلام، والحكة الناتجة عن البواسير.
  • ومن فوائد خل التفاح للبواسير أنه مضاد للالتهابات؛ مما يقلل من مشكلة الحكة الناتجة عن البواسير.

فوائد شرب خل التفاح للبواسير:

يمكنك الاستفادة من فوائد خل التفاح للبواسير عن طريق الشرب؛ إذ يساعد شرب خل التفاح على تقلص الأوردة، وبالتالي تقليل الشعور بالألم، وانتفاخ الأوردة الناتج عن التهاب البواسير.

فوائد شرب خل التفاح تكون مؤقتة؛ لذا عليك تكرار تناوله أكثر من مرة يوميا.

طريقة تحضير خل التفاح للشرب:

  • يتم خلط ملعقة كبيرة من خل التفاح مع كوب من الماء.
  • يُشرب الخليط مرة أو مرتين يوميا؛ للحصول على فوائد خل التفاح للبواسير.

تجربتي مع خل التفاح للبواسير:

من خلال تجربتي مع خل التفاح للبواسير اتضحت عدة حقائق عنه، من أهمها:

  • عند استخدام خل التفاح عن طريق القطن بشكل مباشر ودون تخفيف يكون هناك ألم يشبه الوخز، وهو ألما شديدا جدا.
  • كما أنه يسبب احتراق الجلد؛ وبالتالي تعرضه للعدوى، وزيادة آلام البواسير والتهابها.
  • لتجنب مشاكل استخدام خل التفاح على الجلد مباشرةً؛ يمكنك استخدامه بعد التخفيف بالماء الدافئ أو التثليج، كما يمكنك استخدامه عن طريق الفم، لكن بعد استشارة الطبيب المعالج، والمتابعة المستمرة للحصول على فوائد خل التفاح للبواسير.

اضرار خل التفاح على البواسير:

يُعد خل التفاح من المواد القوية ذات التأثير الشديد على الجلد؛ لذلك لا يُنصح بوضعه مباشرةً على الجلد؛ لما يسببه من حروق كيميائية التي تزيد من خطر العدوى؛ وبالتالي زيادة التهابات البواسير، والشعور بالألم والحكة بشكل أكبر.

يمكنك استخدام بعض المواد الطبيعية الأخرى في علاج البواسير وتكون أكثر أمانا على الجلد.

طريقة استخدام خل التفاح للبواسير:

هناك عديد من فوائد خل التفاح للبواسير؛ لذلك يقوم البعض بتخفيفه لتجنب الحروق التي تنتج عنه، ومن طرق تخفيفه:

  • التخفيف بالماء:

يُخفف خل التفاح بالماء، ويوضع على منطقة الشرج باستخدام القطن، وعليك تكرار هذه الطريقة من مرتين إلى ثلاثة يوميا.

  • التخفيف بالماء ثم وضعه في الفريزر: حتى يكون عبارة عن قطعة ثلج، تساعد بشكل كبير في الحد من انتفاخ الأوردة والحكة والآلام الناتجة عن البواسير، ولكن بشكل مؤقت. يتم وضع مكعب الثلج بشكل مباشر على منطقة الشرج؛ لتقليل الآلام وهي من أهم فوائد خل التفاح للبواسير.
  • الجلوس في حمام الماء الدافئ مع خل التفاح: عن طريق خلط كوبين من خل التفاح مع كمية من الماء الدافئ وليس الساخن، والجلوس فيه لمدة ١٥ إلى ٢٠ دقيقة. عليك الاستحمام بعد الجلوس في حمام الماء الدافئ وخل التفاح؛ حتى لا يبقى له أي أثر على الجلد.

طرق طبيعية أخرى لعلاج البواسير:

  • استخدام بذرة القاطونة Psyllium husk:

يؤكل هذا العشب بهدف زيادة نسبة الألياف في الطعام، وكذلك تنظيم حركة الأمعاء، وتسهيل خروج البراز؛ مما يساعد على تقليل الآلام الناتجة عن البواسير. يُنصح بعدم تناولها بكثرة؛ حتى لا تتسبب في مشاكل هضمية. عليك شرب المياه بكثرة عند تناول هذا العشب.

  • جل الصبار:

يُستخدم جل الصبار كمضاد للالتهابات في منطقة الشرج، أو لأي التهابات جلدية عموما بشرط نقائه.

يستخدمه بعض الناس لتقليل الحكة الناتجة عن البواسير، لكن لا ينصح به الأطباء؛ إذ لا يؤكد البحث العلمي على فوائده.

  • الجلسرين:

يُستخدم الجلسرين مع الملح الإنجليزي؛ لصنع عجينة تُستخدم عدة مرات يوميا؛ لتقليل الآلام والحكة، وكذلك لتقليل النزيف.

  • الكمادات الباردة:

يُستخدم الثلج أو الكمادات الباردة؛ لتقليل انتفاخ الأوردة الدموية؛ وبالتالي تقليل الألم، وكذلك الحكة. تُستخدم الكمادات لمدة ١٥ دقيقة، عدة مرات يوميا. يُفضل وضع الثلج في قماش أو شاش، ثم يوضع على منطقة الشرج، ولا يوضع بشكل مباشر.

  • تجنب الحزق نهائيا:

الحزق من الأمور التي تزيد من حدة البواسير بشكل كبير جدا؛ لذلك عليك تجنبه، وحل مشكلة الإمساك بطرق مختلفة.

  • تجنب الإمساك:

الإمساك من الأمور التي تزيد من آلام البواسير وحدتها، ويمكن التغلب عليه عن طريق:

  • زيادة نسبة الألياف في الطعام:

عن طريق تناول الفواكه والخضروات بكثرة.

  • شرب كثير من الماء:

شرب الماء يساعد في تنظيم حركة الأمعاء؛ وبالتالي خروج البراز بسهولة، وعدم الضغط على البواسير.

  • التمارين الرياضية بشكل يومي:

فوائد خل التفاح للبواسير

تساعد ممارسة التمارين الرياضية على تنظيم حركة الأمعاء؛ وبالتالي التبرز بشكل أسهل.

  • الحفاظ على نظافة منطقة الشرج:

           عدم نظافة المنطقة يزيد من الالتهابات؛ وبالتالي تزيد حدة البواسير، وتزداد الحكة والألم.

  •  استخدام المناديل المبللة:

 بدلا من المناديل الجافة لأنها تُعد أكثر لطفا على هذه المنطقة.

  • عليك تجفيف المنطقة جيدا وارتداء الملابس القطنية:

إذ يُعد البلل من العوامل التي تزيد من خطر العدوى، وزيادة الالتهابات.

  • تجنب الجلوس لفترات طويلة:

الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة يزيد من الضغط على البواسير؛ لذا عليك التحرك بشكل منتظم، وعدم الثبات على وضع معين لفترة طويلة.

  • الذهاب للتبرز فور الشعور بالحاجة:

عدم التبرز وقت الحاجة يسبب تصلب البرازK وحدوث الإمساك؛ مما يزيد من خطر آلام البواسير والتهابها.

الخلاصة:

من فوائد خل التفاح للبواسير تقليل انتفاخ الأوردة وامتلائها بالدم؛ وبالتالي تقليل الضغط، وتقليل الألم والحكة الناتجة عن التهاب البواسير.

للاستفادة من خل التفاح للبواسير عليك استخدامه بشكل مخفف في الماء الدافئ، أو مخفف ومثلج، أو عن طريق الفم ويُستخدم مرتين أو ثلاثة يوميا؛ لأن تأثيره يكون بشكل مؤقت.

لا يُنصح باستخدام خل التفاح للبواسير مباشرةً على الجلد لما يسببه من الحروق التي تزيد من الالتهابات، وحدوث العدوى، وزيادة آلام البواسير، وكذلك زيادة الحكة.

ولا ينصح الأطباء باستخدام خل التفاح عموما لما له من أضرار على البواسير، وكذلك لوجود طرق طبيعية لعلاج البواسيرأكثر أمانا، مثل: مغطس الماء والملح وغيرها.

المصادر:

بقلم د.هدى ابراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دليل الوصول إلى الوزن المثالي باتباع النصائح والأرقام الطبية.

أحصل عليه مجانًا من الصحة أونلاين  

لقد اشتركت بنجاح في قائمتنا البريدية.

محاولات اشتراك كثيرة جدًا لعنوان البريد الإلكتروني هذا.