الشفاء من جلطة المخ

الشفاء من جلطة المخ .. العوامل المؤثرة وعلامات الشفاء

نُقل والدي إلى المستشفى بالأمس بسبب عدم قدرته على تحريك نصف جسمه الأيسر، وتم تشخيصه بجلطة في المخ، هل يمكن الشفاء من جلطة المخ تماما؟ وما هي نسبة الشفاء؟

تشير الإحصاءات إلى أن جلطة المخ تصنف كرابع سبب للوفاة في الولايات المتحدة الأمريكية.

هل يمكن الشفاء من جلطة المخ نهائيا؟

على الرغم من خطورة جلطات المخ، إلا أن الشفاء من جلطة المخ تماما لا يزال ممكنا في بعض الحالات.

 إذا تم التعامل مع المريض بصورة مناسبة في الوقت المناسب وتلقى الرعاية الصحية والتأهيل بصورة كاملة فإنه من الممكن أن يعود المريض لحياته الطبيعية بدون مشاكل صحية تذكر.

ما هي نسبة الشفاء من جلطة المخ ؟ 

نسبة الشفاء من جلطة جذع المخ متنوعة وتختلف من مريض لآخر.

10 % من المصابين بجلطات المخ قد يشفوا تماما من جلطات المخ بدون أي تأثير أو مضاعفات تذكر على وظائف المخ.

25 % من المصابين بجلطات المخ قد يعانوا من بعض الإعاقات البسيطة الناتجة عن مضاعفات الجلطة.

40% من مصابي الجلطة قد يعانوا من مضاعفات كبيرة للجلطة تؤثر في حياتهم تأثير بالغ قد ينتهي بالوفاة.

متى يحدث الشفاء التام من جلطة جذع المخ

يحدث الشفاء من جلطات المخ بصورة تامة إذا كانت العوامل المؤثرة في نسبة الشفاء من جلطة المخ تصب في صالح المريض.

العوامل المؤثرة في الشفاء من جلطة جذع المخ 

يتوقف الشفاء من جلطة جذع المخ على مجموعة من العوامل، ومن أهم هذه العوامل:

يؤثر حجم الجلطة وتأثيرها المبدئي على المريض، حيث أن الجلطات الكبيرة في الحجم التي أثرت على جزء كبير من المخ تحمل نسبة شفاء أقل من جلطات المخ.

الجلطات الصغيرة في الحجم قد يشفى منها المريض تماما دون تأثير يذكر على الحالة الصحية للمريض.

  • سرعة البدء في العلاج

تعد سرعة نقل المريض إلى المستشفى والبدء في تلقي العلاج العامل الأهم في الشفاء من جلطة المخ.

سرعة استدعاء الإسعاف يسمح بإجراء الإسعافات الأولية في أسرع وقت وكذلك إبلاغ المستشفى لأخذ الاستعدادات اللازمة والبدء بالعلاج فور وصول المريض للمستشفى.

يمكن أن تقوم الإسعاف إلى أحد المراكز المتخصصة والمجهزة لعلاج جلطات المخ مما قد يرفع نسبة الشفاء من جلطة جذع المخ.

  • الحالة النفسية للمريض

كلما كان المريض بحالة نفسية أفضل وعلى استعداد لتقبل فكرة العلاج والتأهيل، كلما حصل على نتائج أفضل في العلاج من جلطات المخ.

  • الدعم الأسري

كلما توفر الدعم الأسري للمريض وأُحيط بالأصدقاء والأهل وساعدوه على تخطي المحنة، كلما تحسنت نسبة الشفاء من جلطة المخ.

  • عمر المريض

عندما يكون عمر المريض كبيرا، تقل فرص الشفاء التام من الجلطات، على عكس الجلطات في الأعمار الصغيرة، عادة ما يكون الشفاء فرصة أكبر في السن الصغيرة.

  • الحالة الصحية للمريض قبل الجلطة

تزداد فرص الشفاء من جلطة المخ في الأشخاص الأصحاء الذين لا يعانون من أمراض مزمنة كالضغط والسكر.

تشخيص جلطة المخ وخطوات العلاج

في أغلب الأحيان تكون السكتة الدماغية بسبب حدوث جلطة في المخ، ولكن قبل البدء في العلاج يجب التأكد من حدوث الجلطة من خلال إجراء الأشعة المقطعية أو رنين مغناطيسي.

بعد التأكد من التشخيص واستبعاد النزيف الداخلي في المخ، يجب البدء فورا في علاج جلطة المخ.

يعتمد علاج جلطة المخ  في المستشفى على ما يلي:

  • مذيبات الجلطة

يجب سرعة نقل المريض إلى المستشفى خلال أول 3- 5 ساعات بعد حدوث الجلطة، حيث يتيح ذلك إعطاء المريض مذيبات الجلطة في أقرب فرصة مما قد يساعد على سرعة الشفاء من جلطة المخ .

  • مضادات التجلط

يجب على المريض أن يتناول مضادات التجلط ومضادات الصفائح الدموية لزيادة سيولة الدم ومنع تكون الجلطات خلال يوم إلى يومين من ظهور أعراض الجلطة.

  • إزالة الجلطة عن طريق القسطرة

في بعض الحالات الشديدة، قد يلجأ الطبيب إلى إزالة الجلطة عن طريق القسطرة، ويفضل إجراء هذه العملية خلال 6 إلى 24 ساعة من ظهور أعراض الجلطة.

  • تركيب الدعامة

إذا حدث ضعف في الشريان نتيجة حدوث الجلطة، ربما يحتاج المريض إلى تركيب دعامة في الشريان حتى لا يتكرر حدوث الجلطات.

  • علاج الجلطة الدماغية بالجراحة

في بعض الحالات التي يفشل في العلاج الدوائي والعلاج عن طريق القسطرة، قد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي وفتح الشريان لاستخراج الجلطة.

  • التأهيل بعد علاج الجلطة

يجب أن يبدأ التأهيل لمريض جلطة المخ بعد السيطرة على الحالة مباشرة،كلما بدأ التأهيل في أقرب فرصة، كلما زادت فرص الشفاء من جلطة المخ بصورة كاملة.

يتم تأهيل مريض الجلطة على عدة مستويات:

  • تأهيل النطق

قد يحتاج المريض في بعض الأحيان إلى تأهيل على مستوى النطق في حالة تأثر الكلام عند المريض.

  • تأهيل الإحساس
  • العلاج الطبيعي وتأهيل الحركة

قد يحتاج المريض لإجراء جلسات العلاج الطبيعي على اليد والساق وإجراء التقويات لهما حتى يعودان إلى حالتهما الطبيعية قبل حدوث الجلطة.

 ما هي علامات الشفاء من جلطة المخ ؟

الشفاء من جلطة جذع المخ يمكن ملاحظته عن طريق الفريق الطبي المختص بعلاج وتأهيل المريض، بالإضافة إلى اهل المريض الذين يلاحظون التقدم في حالة المريض من خلال مجموعة من العلامات.

من علامات الشفاء من جلطة المخ:

  • القدرة على الكلام

حيث تعود للمريض القدرة على الكلام بشكل طبيعي بصوره مماثلة لحالته قبل الجلطة، وذلك بعد إجراء جلسات التأهيل المناسبة للمريض وإتمام العلاج.

  • القدرة على حركة اليد والساق 

بعد إجراء العلاج الطبيعي والتأهيل المناسب، قد يعود للمريض قدرته على حركة اليد والساق بصورة طبيعية، كما قد يستطيع ممارسة عمله كما كان قبل حدوث الجلطة.

  • القدرة على التحكم في عضلات الوجه

الخلاصة

الشفاء من جلطة المخ بصورة كاملة يعتمد على مجموعة من العوامل أهمها:

  • حجم الجلطة وتأثيرها على المريض
  • سرعة البدء في العلاج
  • الحالة النفسية للمريض و الدعم الأسري
  • عمر المريض وحالته الصحية

ومن علامات شفاء مريض الجلطة القدرة على الكلام بصورة طبيعية، وكذلك القدرة على تحريك أطرافه وممارسة عمله بصورة طبيعية.

المصادر

Stroke Treatment

How is a stroke treated?

Treating ischaemic strokes

Everything you need to know about stroke

Is rehabilitation always successful?

Recovering from a stroke

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *