كوميجا مكمل غذائي 30 كبسولة جيلاتينية

تجربتي مع رجيم الحمل | اضرار نزول الوزن خلال الحمل

أنا حامل وأعاني من زيادة الوزن، فهل يمكننا خسارة الوزن خلال الحمل؟ هل يؤثر نزول الوزن على الجنين؟ 

تواجه معظم النساء مشكلة زيادة الوزن خلال فترة الحمل، لكن من خلال رحلة بحثي في تجارب انقاص الوزن أثناء الحمل، وتجربتي مع رجيم الحمل، فإنه لا ينصح بخسارة الوزن خلال الحمل، ويجب استشارة الطبيب خاصة لمن تعاني من السمنة أو الوزن الزائد. 

 تجربتي مع رجيم الحمل

تجربتي مع رجيم الحمل

بدأت تجربتي مع رجيم الحمل عندما فوجئت بحملي، وكنت أعاني من زيادة كبيرة في الوزن، مما دفعني لاستشارة الطبيب خوفًا على صحتي وصحة الجنين.

تعد الخسارة التدريجية المنتظمة للوزن خلال الحمل هي أفضل طريقة لخسارة الوزن بشكل آمن على الأم والجنين بعد استشارة الطبيب. 

لكن لا ينصح الأطباء بخسارة الوزن خلال الحمل خاصة إن كنتِ لا تعاني من أي زيادة في الوزن قبل الحمل، بل من الأفضل التركيز على الحصول على كل العناصر والمكملات الغذائية بقدر كافي خلال فترة الحمل. 

ما مقدار الوزن المكتسب خلال فترة الحمل؟

يختلف مقدار الوزن المكتسب باختلاف وزن المرأة قبل الحمل، وعدد الأجنة الموجودة، فلا توجد إحصائيات محددة لمقدار الوزن الزائد، لكن طبقًا للتقديرات المتوسطة:

  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم BMI أكثر من 30 فيمكنك اكتساب حوالي 5-9 كيلوجرام.
  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم بين 25-29.9 فيمكنك اكتساب وزن حوالي 9-11 كيلوجرام. 
  • إن كان مؤشر كتلة الجسم بين 18.5-24.9 فيمكنك اكتساب الوزن إلى حوالي 11-16 كيلوجرام.

بذلك تشير الإحصائيات إلى أن المرأة التي تعاني من السمنة تكتسب وزنًا أقل خلال الحمل مقارنة بغيرها. 

لماذا يزداد الوزن كثيرًا خلال الحمل؟ 

إذا كنتِ تتساءلين لماذا تكتسبين وزنًا أكبر من حجم الجنين خلال الحمل، فمن خلال تجربتي مع السمنة والحمل يمكنني التأكيد أنكِ لست وحدك من تتساءلين عن هذا السؤال.

  • يبلغ وزن الطفل بانتهاء فترة الحمل حوالي 3-3.5 كيلوجرام.
  • يصبح وزن المشيمة والسائل المحيط بالجنين حوالي 1.5 كيلوجرام.
  • يبلغ وزن الرحم والثديين نتيجة كبرهما حوالي 2 كيلو جرام. 
  •  نتيجة لازدياد حجم الدم والسوائل في الجسم فقد تبلغ حوالي 4 كجم. 

ليصبح ما تكتسبه المرأة خلال فترة الحمل حوالي 10-15 كيلوجرام.

خطة خسارة الوزن خلال الحمل 

من خلال تجربتي مع رجيم الحمل فيجب أخذ عدد من النقاط في الاعتبار عند البدء في أي رجيم خلال هذه الفترة: 

استشارة الطبيب

بمجرد معرفة أنك حامل يجب استشارة الطبيب قبل البدء في أي نوع من الدايت؛ إذ لا ينصح أغلب الأطباء غالبًا بخسارة الوزن خلال الحمل حتى لمن يعانين من السمنة المفرطة، لكن يتوجه التركيز نحو تجنب مشكلات الوزن الزائد.

معرفة مقدار الوزن الذي تكتسبيه 

يجب التأكيد على أن فترة الحمل هي فترة خاصة يجب أن تكتسبي فيها الوزن، لذلك لا يجب التركيز على مجرد فقدان الوزن بل يجب معرفة مقدار الوزن المفترض اكتسابه مع نمو الجنين. 

الحد من السعرات الحرارية 

بناءً على تجربتي مع رجيم الحمل، فإن حساب معدل السعرات الحرارية يجب أن يكون الخطوة الأولى في رحلة خسارة الوزن خلال الحمل؛ إذ يُفضًل أن يكون معدل السعرات الحرارية في الطعام أقل من السعرات المحروقة يوميًا.

ومع ذلك يجب على المرأة الحامل أن لا تتناول أقل من 1700 سعر حراري يوميًا أي أكثر بـ 300 سعر حراري عن المعدل العادي للنساء؛ إذ يعد ذلك القدر الأدنى اللازم للحفاظ على صحة الأم و الجنين.

قد تحتاجين إلى زيادة هذا المعدل إذا كان وزنك أقل من الطبيعي، بينما قد لا تحتاجين إلى أي زيادة إذا كنتِ تعانين من زيادة الوزن.

إذا كنت تستهلكين عادةً قدرًا أعلى من السعرات الحرارية، فيمكنك البدء في تقليلها تدريجيا عن طريق:

  • تقليل كمية البروتين في الطعام. 

يفضل التركيز على البروتينات الحيوانية، مثل: لحوم الدواجن، والأسماك، والابتعاد عن الأطعمة المقلية. 

  • استبدال الدهون غير الصحية بالدهون الصحية.

مثل زيت الزيتون.

  • تناول الفواكه 

استبدال السكريات والحلويات بالفواكه، وتفضل الفواكه الغنية بالألياف، مثل: التفاح والخوخ.

  • الاعتماد على الخضروات بشكل أساسي بدل الأطعمة النشوية والكربوهيدرات. 

تعد الخضروات غنية بالألياف النباتية والعناصر الغذائية التي تفيد الحامل، وتمنحها الشعور بالشبع، وهي لا تؤثر في زيادة الوزن.

  • الابتعاد عن السكريات 

 فيجب منع تناول المشروبات الغازية ويجب تجنب الأطعمة السريعة، والشيبسي، والحلويات المصنعة. 

لا تأكلي من أجل اثنين

تبدأ معظم النساء في زيادة كمية الأكل خلال الحمل بشكل مبالغ ظنًا أنها تأكل من أجل اثنين -هي والطفل- مما يؤدي إلى زيادة الوزن بصورة ملحوظة خلال الحمل.

يجب التركيز على الأكل الصحي خلال فترة الحمل بكميات مناسبة متوازنة توفر جميع العناصر الغذائية، ويمكنك استشارة خبير تغذية خلال فترة الحمل.

شرب الماء

تجربتي مع رجيم الحمل

احرصي على شرب لتر أو اثنين من المياه يوميًا خلال فترة الحمل، خاصةً إذا كنتِ تمارسين التمارين الرياضية، وتساعد المياه على الشعور بالامتلاء أيضًا. 

المكملات الغذائية 

احرصي على تناول المكملات الغذائية خلال فترة الحمل؛ إذ يوصي الأطباء بتناول الفولات والأطعمة التي تحتوي على الحديد خاصة في الأشهر الأولى من الحمل، وتناول الفيتامينات في الثلث الثاني من الحمل. 

ممارسة التمارين الرياضية 

ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضية خلال فترة الحمل من أجل المحافظة على صحة الجنين وخسارة الوزن الزائد. 

يمكنك القيام بالتمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة يوميًا أو البدء بفترات أقصر إذا شعرتي بالتعب.

ومن أفضل التمارين الرياضية خلال تجربتي مع رجيم الحمل: 

  • السباحة.
  • المشي.
  • التمشية السريعة.

ويجب تجنب التمارين التالية خلال فترة الحمل: 

-التمارين المعتمدة على التوازن مثل ركوب الدراجة.

-أداء التمارين في الشمس. 

-تمارين الظهر خاصة بعد مرور ١٢ أسبوع.

-إذا سببت التمارين أيا من الآتي: 

  • الألم.
  • الشعور بالدوخة والإعياء.
  • ألم الصدر أو العضلات.
  • النزيف.
  • نزول السائل المحيط بالجنين.
  • إذا كنتِ تشتكين من أي حالة طبية مثل التصاق المشيمة.

أضرار نزول الوزن الشديد خلال فترة الحمل

تجربتي مع رجيم الحمل

نحفت ٢٠ كيلو وانا حامل” ” تجربتي مع رجيم الخس خلال الحمل “

قد تسمعين مثل هذه الجمل من بعض النساء خلال الحمل، لكن هل هذا صحيح؟ وهل يضر الجنين؟

لا ينصح الأطباء بخسارة الوزن خلال الحمل حتى لأصحاب الوزن الزائد، بل يحرص الأطباء بناءً على تجربتي مع رجيم الحمل على التركيز على الأكلات الصحية، ومحاولة تجنب مشكلات الوزن الزائد.

 ويحذر الأطباء من نزول الوزن الشديد أو اتباع حميات قاسية ” كتجربتي مع رجيم الماء ‏والقهوه” خلال فترة الحمل؛ خوفًا من أضراره على صحة الأم والجنين:

  • نقص وزن الجنين عند الولادة نتيجة نقص التغذية.
  • زيادة فرص حدوث الإجهاض خاصة في الأشهر الأولى.
  • نقص نسبة السائل المحيط بالجنين.
  • تأثر وظائف الجنين العضوية نتيجة نقص العناصر المهمة لاكتمالها.
  • نقص مناعة الأم وسهولة تعرضها للعدوى والأمراض.

الخلاصة

ما رجيم الحامل مجرب؟ وما أفضل تجارب إنقاص الوزن أثناء الحمل؟ 

 بناءً على تجربتي مع رجيم الحمل، فإن تناول الوجبات الصحية المتوازنة والتمارين الرياضية هي أفضل طريقة للحفاظ على صحة الأم والجنين خلال الحمل وتجنب الوزن الزائد.

ولا ينصح الأطباء بخسارة الوزن خلال الحمل، خاصة إن كنتِ لا تعانين من أي زيادة في الوزن قبل الحمل، بل من الأفضل التركيز على الحصول على كل العناصر والمكملات الغذائية بقدر كافي خلال فترة الحمل.

المصادر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دليل الوصول إلى الوزن المثالي باتباع النصائح والأرقام الطبية.

أحصل عليه مجانًا من الصحة أونلاين  

لقد اشتركت بنجاح في قائمتنا البريدية.

محاولات اشتراك كثيرة جدًا لعنوان البريد الإلكتروني هذا.