تخفيف الم البواسير الخارجية

طرق تخفيف الم البواسير الخارجية بالأدوية وفي المنزل بالتفصيل

هل تعاني من ألم البواسير؟ هل تبحث عن طريقة تخفيف الم البواسير الخارجية؟ 

يعانى عديد من الأشخاص من البواسير؛ إذ تُقدر نسبة المصابين بها 4.4%-36.4% ويرجع التفاوت الكبير فى هذه النسبة إلى امتناع الكثير من المصابين عن الذهاب للطبيب؛ بسبب الحرج أو الخوف من الجراحة.

طريقة تخفيف الم البواسير الخارجية:

تخفيف الم البواسير الخارجية

تحدث البواسير الخارجية بسبب انتفاخ الأوردة التي تقع خارج فتحة الشرج؛ نتيجة لزيادة الضغط داخل البطن، إما بسبب الإمساك أو الحمل أو غيرهم.

يُعد الألم الشكوى الرئيسية لمريض البواسير الخارجية؛ إذ إن تواجدها خارج فتحة الشرج يجعلها أكثر عرضة للالتهاب والحكة طوال الوقت، خاصةً عند الجلوس أو حتى أثناء الحركة. لكن يمكن اللجوء إلى عدد من الطرق لتخفيف الم البواسير  إما عن طريق :

  • استخدام الكريمات والأدوية. 
  • استخدام الأعشاب. 
  • اللجوء إلى العلاجات التحفظية. 
  • الجراحة.

تخفيف الم البواسير الخارجية بالأدوية:

تخفيف الم البواسير الخارجية

تختفي البواسير الخارجية من تلقاء نفسها بعد أسبوع أو أسبوعين تقريبا، لكن يهدف العلاج الطبي إلى تهدئة الم البواسير الخارجية عن طريق تهدئة الالتهاب والحكة الناتجة عن البواسير. 

ومن أهم هذه الأدوية: 

الكورتيكوستيرويدات: 

تهدف الكريمات التى تحتوى على الكورتيكوستيرويد إلى تخفيف الالتهاب والاحمرار حول فتحة اشرج، مما يعمل على تخفيف ألم البواسير، ويجب عدم استخدام الكريمات التي تحتوي على الستيرويدات مدة أكثر من أسبوع واحد فقط.

الليدوكايين: 

يعد كريم الليدوكايين من المخدرات الموضعية التى تعمل على تخدير المنطقة حول فتحة الشرج، وبالتالي تقلل الألم والحكة.

تتواجد بعض انواع الكريمات التى تحتوى على الكورتيكوستيرويدات و الليدوكايين معا، مثل: مرهم xyloproct للبواسير.

تخفيف الم البواسير الخارجية في المنزل:

توجد عديد من الطرق التى يمكنك اللجوء إليها في المنزل لتخفيف الم البواسير خاصةً عند تهيجها، ومن أهم هذه الطرق: 

مغاطس المياه الدافئة: 

تُعد مغاطس المياه الدافئة من أشهر طرق تخفيف الم البواسير الخارجية؛ إذ يساعد الجلوس فى الماء الدافئ لمدة 20 دقيقة تقريبا على تهدئة الالتهابات والحكة المصاحبة للبواسير. 

الكمادات الباردة: 

ينصح الأطباء باستخدام الكمادات الباردة أو الثلج عند علاج البواسير؛ إذ يساعد الثلج على :

  • تخفيف الم البواسير. 
  •  وضع الثلج على الجلد يعمل على تخدير الأعصاب الحسية في المنطقة، ويقلل الشعور بالألم والإزعاج. 
  • يقلل التورم. 
  • يعمل الثلج على انقباض الأوعية الدموية المنتفخة؛ وبذلك يقلل التورم والالتهاب.

يجب التأكد من وضع الثلج داخل قطعة قماشية قبل وضعه على الجلد. 

ينصح العديد من الأطباء باستخدام مغاطس المياه الدافئة بالتبادل مع كمادات الثلج الباردة؛ للوصول إلى أسرع طريقة لتهدئة الم البواسير الخارجية، كالآتى :

  • يتم عمل مغاطس المياه الدافئة أولا لمدة 20 دقيقة؛ إذ تعمل على توسيع الاوعية الدموية، وزيادة تدفق الدم، ثم يتم استخدام الكمادات الباردة بعدها، التى تعمل على انقباض الأوعية الدموية.
  • يمكن استخدام هذه الطريقة 3 أو 4 مرات يومياً. 

تخفيف الم البواسير الخارجية بالاعشاب

تتوافر عديد من الأعشاب التي يمكنها تخفيف الم البواسير من أهم هذه الاعشاب :

تخفيف الم البواسير الخارجية 

عشبة بندق الساحرة: 

تعد عشبة بندق الساحرة من أشهر الأعشاب المستخدمة في تخفيف ألم البواسير؛ إذ تعمل على تخفيف الحكة والتورم، كما يمكن إضافتها إلى مغاطس المياه الدافئة. يمكن استخدام زيت بندق الساحرة مباشرةً كعلاج موضعي للبواسير، كما أنه يدخل في العديد من المراهم والكريمات. 

جل الصبار: 

يتميز جل الصبار بخواصه المضادة للالتهابات التى يمكنها أن تسهم فى تهدئة الالتهاب والحكة، وبالتالى تساعد فى تخفيف الم البواسير.

زيت شجرة الشاى المخفف: 

يُعرف زيت شجرة الشاى بخواصه المضادة للالتهابات؛ وبذلك  يسهم في تقليل التورم والحكة وتخفيف الم البواسير. ويسبب زيت شجرة الشاي المركز الحكة إذا وُضع على البواسير؛ لذا ينصح قبل وضعه بتخفيفه بنوع آخر من الزيوت، مثل: زيت جوز الهند.

ملح إبسوم Ebsom salt:

ملح إبسوم هو عبارة عن مركب كيميائي يتكون من الماغنسيوم والكبريت والأكسجين، و يشبه ملح الطعام، يمكن إضافته إلى مغاطس المياه الدافئة؛ إذ يسهم الى حد كبير في تخفيف أعراض البواسير الخارجية. 

كما يمكن خلط ملعقتين من ملح إبسوم مع ملعقتين من الجلسرين، ووضعه داخل قطعة من الشاش، ثم وضعه على البواسير الملتهبة لمدة 15-20 دقيقة؛ فيساعد ملح إبسوم فى تهدئة الالتهاب و الحكة، كما يعمل على إرخاء العضلات حول فتحة الشرج؛ وبالتالي تخفيف الألم. 

زيت الخروع:

يتميز زيت الخروع بخواصه المضادة للبكتيريا والالتهابات، كما يسهم بشكل فعال في تخفيف حجم البواسير المنتفخة، وبالتالي تخفيف الم البواسير، ويمكن استخدام زيت الخروع مباشرة بتطبيقه موضعيا على مكان البواسير. 

خل التفاح: 

يُستخدم خل التفاح في تخفيف الم البواسير ؛ إذ يساعد فى التخلص من الالتهاب والحكة المصاحبة للبواسير.

تخفيف الم البواسير الخارجية بالطرق التحفظية: 

لا ينصح الأطباء باللجوء إلى الجراحة فى حالة البواسير الخارجية؛ إذ عادةً ما تختفي تلقائيا خلال أسبوع أو اثنين، ولكن عند استمرار الأعراض لفترة طويلة أو تعرضها للتخثر، قد يضطر الطبيب إلى اللجوء للجراحة أو استخدام الطرق التحفظية. 

طرق تخفيف الم البواسير تحفظيا: 

ربط الشريط المطاطي: 

تعتمد هذه الطريق على ربط شريط مطاطي حول الباسور فيمنع تدفق الدم له؛ مما يؤدى الى اختناق الباسور ووقوعه، تقريبا بعد أسبوعين من ربطه.

مميزات هذه الطريقة

  • نسبة نجاح 99%.
  • آمنة وغير مؤلمة.
  • أقل نسبة مضاعفات. 
  • اقل نسبة رجوع للأعراض بعد العملية.

العلاج بالأشعة تحت الحمراء: 

يتم تسليط الأشعة تحت الحمراء على قاعدة الباسور؛ فيؤدى إلى قطع الدم عنه؛ مما يؤدى إلى تليف الباسور.

علاج البواسير بالليزر:

يتم استئصال البواسير باستخدام الليزر

تخفيف الم البواسير الخارجية للحامل:

 

كثيرا ما تعانى النساء الحوامل من البواسير خاصة فى الشهور الاخيرة من الحمل، لكنها لا تستطيع تناول الأدوية أو اللجوء للجراحة  خوفا على صحة الجنين؛ لذلك تعد الطرق المنزلية من أأمن طرق تخفيف الم البواسير الخارجية للحامل، مثل:

  • الجلوس في الماء الدافئ.
  • استخدام كمادات المياه الباردة. 
  • استخدام الأعشاب لتخفيف الم البواسير، مثل: عشبة بندق الساحرة بعد استشارة الطبيب. 

نصائح لمرضى البواسير الخارجية: 

إن علاج البواسير بالطرق الطبية أو العلاج بالاعشاب يستلزم اتباع بعض النصائح للتخلص من آلام البواسير نهائيا، من أهم هذه النصائح: 

تجنب الإمساك:

يُعد الإمساك العامل الرئيسى لحدوث البواسير، كما أنه السبب الرئيسى فى ظهور أعراضها من وقت لآخر، ومن أهم الطرق التى تساعدك على التخلص من الإمساك :

  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف
  • الإكثار من شرب السوائل. 
  • تجنب الاطعمة الحارة، مثل: الشطة أو الفلفل الحار.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام. 
  • الذهاب للحمام فور الشعور بالحاجة للتبرز. 
  • تجنب الجلوس في الحمام لفترات طويلة. 

تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة: 

الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة يعرضك للإصابة بالبواسير؛ إذ يؤدى ذلك إلى زيادة احتقان الأوردة في منطقة الشرج. كما أن الجلوس لفترات طويلة قد يعرضك للإصابة بالإمساك؛ لذلك يُنصح بالحركة كل فترة؛ لتنشيط حركة الأمعاء.

استشارة الطبيب: 

يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أى نوع من الأدوية أو الأعشاب، كما يجب زيارة الطبيب فى حالة استمرار الأعراض. 

الخلاصة:

يُعد الألم الشكوى الرئيسية لمريض البواسير الخارجية مما يجعله فى حاجة ماسة إلى طريقة تساعده على تخفيف الم البواسير الخارجية، ومن أهم هذه الطرق:

  • استخدام الكريمات والأدوية. 
  • استخدام الأعشاب. 
  • اللجوء إلى العلاجات التحفظية. 
  • الجراحة.

المصادر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

دليل الوصول إلى الوزن المثالي باتباع النصائح والأرقام الطبية.

أحصل عليه مجانًا من الصحة أونلاين  

لقد اشتركت بنجاح في قائمتنا البريدية.

محاولات اشتراك كثيرة جدًا لعنوان البريد الإلكتروني هذا.