نساء وولادة

علاج تكيس المبايض بالفيتامينات | 3 أسباب لتجنب نقص فيتامين د

Polycystic ovaries treatment by vitamins

عند زيارتي لطبيبة النساء الخاصة بي، أوصتني بتناول بعض الفيتامينات لإدارة أعراض تكيس المبايض لدي، فهل يمكن علاج تكيس المبايض بالفيتامينات؟

تكيس المبايض المشكلة التي تعانيها كثير من النساء البالغات، هل يمكن الشفاء منها، وكيفية إدارة أعراضها، وهل يكفي علاج تكيس المبايض بالفيتامينات فقط؟

تساؤلات كثيرة قد تدور في أذهاننا عن المتلازمة التي كثيرًا ما تصيب النساء، وقد تسبب تأخر الإنجاب.

لذا لنسطر هنا أهم المعلومات الخاصة عن علاج تكيس المبايض بالفيتامينات وغيرها من المكملات الغذائية التي قد تسهم في العلاج.

وفي المقدمة لنذكر نبذة مختصرة عن تكيس المبايض.

 

تكيس المبايض

تكيس المبيض
متلازمة تكيس المبايض لدى النساء

تتميز المتلازمة بحدوث خلل في الهرمونات لدى المرأة، نتيجةً لذلك تعاني بعض النساء المصابات بهذه الحالة بعض الأعراض الشائعة، على سبيل المثال:

  • زيادة الوزن.
  • نمو الشعر الزائد.
  • حب الشباب الشديد.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية، وقد تسبب العقم.
  • بقع من الجلد السميك الداكن.
  • أكياس متعددة مليئة بالسوائل في المبايض.

ووفقًا للكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد، تعد تكيس المبايض مشكلة شائعة، إذ تصيب واحدة من كل 10 نساء في سن الإنجاب.

غالبًا يكون العلاج فرديًا ويختلف من امرأة لأخرى طبقًا للأعراض، إذ تستخدم الأدوية المناسبة لكل حالة.

وفي حين أنه توجد أدوية عدة لإدارة الأعراض المختلفة، إضافةً إلى ذلك قد توجد بعض الخيارات الأخرى، مثل: المكملات الغذائية والفيتامينات، التي تسهم في العلاج كذلك.

لذا لتكمليِ عزيزتي معنا، لنبدأ بذكر أهم الفيتامينات، مثلما يأتي:

اقرأ أيضًا

علاج السمنة الناتجة عن تكيس المبايض 5 معلومات عن تكيس المبايض؟

الأطعمة الممنوعة لمرضى تكيس المبايض | 7 أطعمة يجب تجنبها

علاج تكيس المبايض بالفيتامينات والمكملات الغذائية

توجد عدة عناصر غذائية مهمة جدًا عند إدارة أعراض التكيس، وهي:

فيتامين د

علاج تكيس المبايض بالفيتامينات
أهمية فيتامين د في تكيس المبايض

فيتامين د من أهم الفيتامينات المفيدة للصحة، إذ يؤثر فيتامين د في عديد من أجهزة الجسم، ويرتبط بأمراض خطيرة مثل: داء السكري، وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.

لذلك ربما لن يكون لديكِ تعجب إذ ذكرنا أن فيتامين د يلعب دورًا أيضًا في متلازمة تكيس المبايض.

تعاني حوالي 67٪ إلى 85٪ من النساء المصابات بالـمتلازمة تعانين نقص فيتامين د.

قد تؤدي مستويات فيتامين د المنخفضة إلى تفاقم أعراض متلازمة تكيس المبايض.

لذا عند التحدث عن علاج تكيس المبايض بالفيتامينات لا نغفل عن ذكر فيتامين د، وأهمية المحافظة على مستواه الطبيعي المطلوب يساعد على:

  • تحسين الخصوبة

قد يساعد فيتامين د على حل علاج مشكلات الخصوبة المرتبطة بمتلازمة تكيس المبايض لدى النساء اللاتي تعانين نقصه، إذ يساعد تناول المكملات على:

  • تنظيم الدورة الشهرية
  • نضج البويضات بالكامل.
  • زيادة نضج الرحم ليصبح قوياً بما يكفي لدعم الطفل
  • تعزيز نمو البويضات الناصحة في عملية التلقيح الصناعي.

  • تقليل فرص الإصابة بأمراض أخرى

تزيد احتمالية الإصابة ببعض الأمراض والمشكلات الصحية، وغالبًا تتعلق تلك المشكلات بمتلازمة التمثيل الغذائي.

وتتضمن متلازمة التمثيل الغذائي مجموعة من الأعراض، التي تزيد فرصة التعرض لخطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، وداء السكري من النوع الثاني.

وتشمل أعراض متلازمة التمثيل الغذائي الآتي:

  • ارتفاع سكر الدم.
  • انخفاض مستويات الكوليسترول الجيد (HDL).
  • ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية.
  • دهون البطن.
  • ارتفاع ضغط الدم.

تؤثر متلازمة التمثيل الغذائي في 33٪  تقريبًا من النساء المصابات بمتلازمة تكيّس المبايض.

لكن ما دور فيتامين د هنا؟

يرتبط نقص فيتامين د ارتباطًا مباشرًا بمتلازمة التمثيل الغذائي، على سبيل المثال:

في إحدى الدراسات ساعد فيتامين د على منع مقاومة الأنسولين، كذلك تحسنت مستويات الأنسولين والدهون الثلاثية والكوليسترول لدى النساء ذوات الوزن الزائد المصابات بمتلازمة تكيس المبايض اللائي تناولن فيتامين د مدة ثمانية أسابيع.

لذا يمكن أن تساعدك زيادة مستويات فيتامين د على تجنب الأمراض المرتبطة بمتلازمة التمثيل الغذائي، والاضطرابات ذات الصلة، التي تزيد مخاطرها مع الإصابة بالتكيس.

 

  • التغلب على الاكتئاب

تشير التقديرات إلى أن 50٪ من النساء المصابات بتكيس المبايض يعانين القلق، ويعاني ما يصل إلى 27٪ بالاكتئاب.

وتمثل هذه المعدلات زيادة أعلى بكثير من معدلات الاكتئاب والقلق بين النساء غير المصابات بمتلازمة تكيس المبايض.

تعد زيادة فيتامين د إحدى الطرق للمساعدة على تنظيم الحالة المزاجية، والخروج من الدائرة التي تؤدي فيها المشكلات الصحية إلى الاكتئاب.

جدير بالذكر أن فيتامين د يوجد في الطبيعة في كثير من الأطعمة الصحية، مثل:

عناصر غذائية فيتامين د
أطعمة غنية بفيتامين د والكالسيوم
  • الحليب.
  • البيض.
  • الأسماك الدهنية، مثل: الماكريل، والتونة.

كذلك توفر الشمس نسبة كبيرة جدًا من فيتامين د بالجسم، لكن إلى الآن قد لا توجد جرعة محددة من مكملات فيتامين د تستخدم في تكيس المبايض.

اقرأ أيضًا

فوائد فيتامين d3 للجنس | فوائد فيتامين D3 للنساء والرجال

هل ادوية الاكتئاب تضر الحامل؟ وطرق التخلص من اكتئاب الحمل بدون ادوية

اينوزيتول (Inositol)

الاينوزيتول أحد فيتامينات ب التي يمكن أن يساعد على تحسين مقاومة الأنسولين. بالإضافة إلى أنه يساعد على زيادة الخصوبة، وتعزيز جودة البويضات في بعض حالات متلازمة تكيس المبايض.

كذلك قد يكون مفيدًا بصورةٍ خاصة للنساء المصابات بتكيس المبايض، اللاتي يسعين للحمل.

فيتامين ب12

استخدام فيتامين ب في التكيس
دور فيتامين ب12 في التكيس

غالبًا يوصف دواء ميتفورمين للنساء عند إدارة أعراض المتلازمة، إذ إنه يساعد على علاج مقاومة الأنسولين، لكن من آثاره الجانبية أنه قد يقلل امتصاص فيتامين ب 12، وعليه نقص مستواه بالجسم.

ويعد فيتامين ب 12 مهمًا جدًا للأعصاب، وتكوين خلايا الدم، والحمض النووي، ومن ثمّ قد تتعرض المريضة لفقر الدم؛ لذا توصف المكملات التي تحتوي على فيتامين ب 12، بالإضافة إلى الفوليك اسيد.

الزنك

يعد من العناصر المهمة جدًا التي قد تلعب دورًا عامًا في تعزيز الخصوبة، وتقوية جهاز المناعة.

بالإضافة إلى أنه قد يحسن بعض أعراض المتلازمة عند تناوله، مثل: نمو الشعر الزائد، أو غير المرغوب فيه والثعلبة.

 كذلك توجد معادن أخرى عدة مفيدة بصورة خاصة لمرضى تكيس المبايض، مثل: الكالسيوم، والبوتاسيوم والمغنيسيوم.

اقرأ أيضًا

افضل حبوب تنشيط المبايض

حبوب تنشيط المبايض للحمل بالتفصيل و متى يحدث الحمل بعد المنشطات ؟

الخلاصة 

قد يؤدي نقص بعض الفيتامينات خاصة فيتامين د إلى تفاقم أعراض متلازمة تكيس المبايض، لذا علاج تكيس المبايض بالفيتامينات يعد احد الأمور الهامة التي يجب الانتظام عليها بجانب تناول الأدوية.

إذ قد يساعد تناول المكملات الغذائية، مثل: فيتامين د والكالسيوم، وفيتامين ب إلى جانب المعادن المختلفة إلى تخفيف بعض مشكلات متلازمة تكيس المبايض مثل العقم وزيادة الوزن والقلق.

قد يسهم هذا في تحسين الصحة العامة، والخالة النفسية.

مع ذلك يجب العلم أن المكملات الغذائية ليست معجزة لتنهي متلازمة تكيس المبايض، أو الأمراض الأخرى، لكنها قد تسهم في النجاح بالعيش بصورة جيدة مع متلازمة تكيس المبايض.

المصادر

3 Reasons to Take Vitamin D If You Have PCOS

30 Natural Ways to Help Treat Polycystic Ovary Syndrome (PCOS)

Vitamins and Minerals Role in PCOS Health

The Supplements That Can Help Your PCOS Symptoms, According to an Expert

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى